fbpx

Dr Haidar Abbas

Iraq - Karbala
00964-7734673146
الماء الأبيض

الماء الأبيض أو السَّاد.. الأعراض, الأسباب والعلاج

الماء الأبيض أو الساد (Cataract) هو عبارة عن اعتام ورسوبات في عدسة العين التي تقع خلف قزحية العين, ما يؤدي فقدان شفافية العدسة و إلى ضعف في البصر وضبابية في الرؤية لدى المريض.

أعراض الماء الأبيض:

ضعف في البصر بالرغم من استخدام النظارة, ضبابية في الرؤية وإحساس غشاوة أمام العين, رؤية هالات حول الضوء.. ما يؤدي إلى إلى مشاكل في القراءة وقيادة السيارة والتعرف على الوجوه والأشخاص.

أسباب الماء الأبيض:

غالبا يحدث الماء الأبيض بسبب التقدم في العمر, ولكن هناك أسباب أخرى لحدوثه مثل: إصابات العين, إجراء عمليات جراحية سابقة للعين, بعض أنواع الماء الأبيض ممكن أن ترافق الطفل منذ الولادة.

عوامل الخطورة:

بعض الأمراض كالسكري ممكن أن يحدث الماء الأبيض للمريض في وقت مبكر مقارنة بأقرانه في نفس العمر, التدخين, التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة, تناول بعض الأدوية وخاصة لفترات طويلة مثل الكورتيزون.

العلاج:

يتم علاج الماء الأبيض من خلال إجراء عملية جراحية وزراعة عدسة داخل العين, حيث يتم اختيار درجة العدسة بما يتناسب مع درجة النظر عند المريض, الأمر الذي يؤدي إلى استغناء المريض عن النظارة بعد العملية.

يتم اختيار توقيت إجراء عملية الماء الأبيض طبقا لاحتياجات المريض ومقدار ونوع الماء الأبيض لديه, حيث تختلف متطلبات كل مريض حسب طبيعة حياته ونشاطه.

تطورت تقنيات إجراء عملية الماء الأبيض مع الزمن فقد كانت تتم في السابق من خلال استخراج الساد داخل المحفظة, ومن ثم استخراج الساد خارج المحفظة, وحاليا يتم إجراء معظم عمليات الماء الأبيض باستخدام تقنية استحلاب الساد (الفاكو) وذلك من خلال جرح صغير في القرنية يبلغ فقط 2.8مم دون الحاجة لوضع قطب أو تخييط للجرح, وتجرى العملية عادة تحت التخدير الموضعي (بدون تخدير عام) في مدة لا تتجاوز 10 دقائق.

العناية بعد الجراحة:

يتم إجراء العملية و إخراج المريض من المشفى بعد انتهاء العملية خلال ساعات قليلة, ويتم تغطية العين بضماد طبي معقم حتى اليوم التالي حيث يتم فتح ضماد العين بواسطة الطبيب الجراح, ويتم وصف قطرات عينية للمريض ليستخدمها لمدة شهر بعد العملية, يجب تجنب الحركات الكثيرة والعنيفة بعد العملية لمدة شهر, وكذلك تجنب تعريض العين للمياه أو الاستحمام لمدة أسبوع بعد إجراء العملية. كما ننصح المريض بالصلاة عن جلوس وعدم الإنحناءللسجود والركوع في أول أسبوع بعد إجراء العملية. تتم معاينة المريض في اليوم التالي لإجراء العملية ومعاينة أخرى بعده ب 3 إلى 5 أيام. في حال حدوث ألم شديد أو احمرار في العين او وجود ترشحات أو انخفاض في الرؤية وخاصة في الأيام والاسابيع الأولى بعد إجراء العملية فيجب مراجعة الطبيب الجراح أو أقرب مركز للعيون بشكل إسعافي. يعتبر إحساس جسم غريب في العين أو حرقة بسيطة دون ألم شديد أمرا عاديا بعد إجراء العملية يتحسن عادة بشكل تدريجي ولا حاجة للقلق بشأنه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

انتقل إلى أعلى